نجوم جوهر الأوراس

لمة الأصدقاء و الأحبة


    أبيات شعرية في مدح والحث على إكرام الأم والأب :::::::

    شاطر
    avatar
    king
    مدير المنتدى
    مدير المنتدى

    ذكر
    عدد الرسائل : 172
    العمر : 26
    الموقع : alger
    العمل/الترفيه : الدراسة
    المزاج : أحب الصداقة """""""
    نقاط : 104
    السٌّمعَة : 1
    تاريخ التسجيل : 20/09/2008

    أبيات شعرية في مدح والحث على إكرام الأم والأب :::::::

    مُساهمة من طرف king في الأربعاء سبتمبر 24, 2008 9:23 am

    السلاأبيات شعرية قيلت في مدح الام
    وَاخْـضَـعْ لأُمِّــكَ وَارْضِـهَـا
    فَعُقُـوقُـهَـا إِحْـدَى الكِبَــرْ
    ( الإمام الشافعي - رحمه الله- )

    الأُمُّ مَـدْرَسَــةٌ إِذَا أَعْـدَدْتَـهَـا
    أَعْـدَدْتَ شَعْبـاً طَيِّـبَ الأَعْـرَاقِ
    الأُمُّ رَوْضٌ إِنْ تَـعَهَّـدَهُ الحَـيَــا
    بِـالـرِّيِّ أَوْرَقَ أَيَّـمَـا إِيْــرَاقِ
    الأُمُّ أُسْـتَـاذُ الأَسَـاتِـذَةِ الأُلَـى
    شَغَلَـتْ مَـآثِرُهُمْ مَـدَى الآفَـاقِ
    ( حافظ إبراهيم )

    لَيْـسَ يَرْقَـى الأَبْنَـاءُ فِـي أُمَّـةٍ مَـا
    لَـمْ تَكُـنْ قَـدْ تَـرَقَّـتْ الأُمَّـهَاتُ
    ( جميل الزهاوي )

    العَيْـشُ مَاضٍ فَأَكْـرِمْ وَالِدَيْـكَ بِـهِ
    والأُمُّ أَوْلَـى بِـإِكْـرَامٍ وَإِحْـسَـانِ
    وَحَسْبُهَا الحَمْـلُ وَالإِرْضَـاعُ تُدْمِنُـهُ
    أَمْـرَانِ بِالفَضْـلِ نَـالاَ كُلَّ إِنْسَـانِ
    ( أبوالعلاء المعري )

    أَحِـنُّ إِلَى الكَـأْسِ التِي شَـرِبَتْ بِهَـا
    وأَهْـوَى لِمَثْـوَاهَا التُّـرَابَ وَمَا ضَـمَّا
    ( المتنبـي )

    أبيات شعرية قيلت في مدح والأب
    عَلَيْـكَ بِبِـرِّ الـوَالِدَيْـنِ كِلَيْهِـمَا
    وَبِـرِّ ذَوِي القُـرْبَى وَبَـرِّ الأَبَاعِـدِ
    ( الإمام علي رضي الله عنه )

    أَطِــعِ الإِلَــهَ كَـمَـا أَمَــرْ
    وَامْــلأْ فُــؤَادَكَ بِـالحَــذَرْ
    وَأَطِــعِ أَبَـــاكَ فَــإِنَّــهُ
    رَبَّـاكَ مِـنْ عَـهْـدِ الصِّـغَـرْ
    ( الإمام الشافعي - رحمه الله-)

    أَعْـطِ أَبَـاكَ النِّصْـفَ حَيًّـا وَمَيِّتـاً
    وَفَضِّـلْ عَلَيْـهِ مِنْ كَرَامَتِـهَا الأُمَّـا
    ( أبوالعلاء المعري )

    تَحَمَّـلْ عَـنْ أَبِيْـكَ الثِّقْـلَ يَوْمـاً
    فَـإِنَّ الشَّيْـخَ قَـدْ ضَعُفَـتْ قِـوَاهُ
    أَتَـى بِـكَ عَـنْ قَضَـاءٍ لَمْ تُـرِدْهُ
    وَآثَـرَ أَنْ تَـفُـوزَ بِـمَـا حَـوَاهُ
    ( أبوالعلاء المعري )

    مَـا مَـاتَ حَـيٌّ لِـمَيِّـتٍ أَسَـفاً
    أَعْـذَرُ مِـنْ وَالِـدٍ عَـلَـى وَلَـدِ
    ( أحمد بن عبدربه )

    إِذَا كَـانَ رَبُّ البَيْـتِ بِالطَّبْـلِ ضَـارِباً
    فَشِيْـمَةُ أَهْلِ البَيْـتِ كُلِّهِـمُ الرَّقْـصُ

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين ديسمبر 10, 2018 10:10 pm